الحقوق

ما يرد في هذه المدونة من معلومات وأخبار خاصة هي ملك للجميع ومن حق أي شخص نقلها، وإن تفضل وأشار إلى المصدر فهذا فضلاً منه

6.9.08

152 ألفا عدد العمانيين العاملين بالقطاع الخاص بنهاية أغسطس

وزارة الإعلام العمانية:
ارتفع عدد القوى العاملة الوطنية التي تم تشغيلها بمؤسسات وشركات القطاع الخاص العماني حتى نهاية شهر أغسطس من العام الحالي 16,5 بالمائة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.
صرح بذلك مظفر بن سعيد الوهيبي نائب مدير عام التشغيل بوزارة القوى العاملة لوكالة الأنباء العمانية وقال: إن عدد القوى العاملة الوطنية التي تم تعيينهم بالقطاع الخاص حتى نهاية شهر أغسطس من العام الحالي قد وصل إلى 152065 عاملا مقارنة بـ130514 عاملا في نهاية شهر أغسطس من العام الماضي.
وأضاف: إن عدد المسجلين كباحثين عن عمل لأول مرة بلغ حتى نهاية شهر أغسطس من العام الحالي 61568 عاملا مقارنة بـ30503 عمال خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
وأشار نائب مدير عام التشغيل بوزارة القوى العاملة إلى أن عدد المعينين تحت التدريب قد وصل حتى نهاية شهر أغسطس من العام الحالي إلى 2972 عاملا مقارنة بـ1620 عاملا خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
وارجع مظفر ارتفاع عدد القوى العاملة الوطنية بالقطاع الخاص إلى النمو الاقتصادي الذي تشهده البلاد حاليا والمشاريع الاقتصادية الجاري تنفيذها والشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص التي تترجم إلى واقع ملموس من خلال التوظيف إلى جانب الرغبة الأكيدة من قبل الشباب العماني للعمل بالقطاع الخاص.
وأضاف: ان ذلك يرجع أيضا إلى الحملة الإعلامية التي تقوم بها وزارة القوى العاملة حاليا لتوعية وتشجيع الشباب العماني للالتحاق بمؤسسات القطاع الخاص وكذلك حث القطاع الخاص نحو استيعاب القوى العاملة الوطنية المتزايدة حسب النسب المقررة من قبل اللجان القطاعية.
وأشار في هذا الصدد إلى أن وزارة القوى العاملة قد سيرت المكتب المتنقل لتشغيل القوى العاملة الوطنية الذي يجوب مختلف محافظات ومناطق السلطنة حيث جاب المكتب حتى الآن ولايات دماء والطائيين ووادي بني خالد وقريات وصحار وشناص والخابورة.
وأوضح مظفر بن سعيد الوهيبي انه لدى وزارة القوى العاملة العديد من الوظائف في مختلف القطاعات الاقتصادية والخدمية حيث يمكن للشباب العمانيين الراغبين بالعمل في القطاع الخاص التقدم إلى مكاتب العمل المنتشرة في مختلف محافظات ومناطق السلطنة والبالغ عددها 19 مكتبا لتسجيل أسمائهم

ليست هناك تعليقات: